إختر نمط تصفحك
سبتمبر 28

ملتقى الخريجين..

كُتب في إيمانيات
التعليقات : 26 تعليق
الزيارات : 13٬163 زيارة



الطالب الذي يستمتع بدراسته، يصعب عليه فراق مدرسته، فكيف سيكون الحال إن كانت هذه المدرسة هي رمضان، وكان هذا الطالب هو مسلم سعى بجد لتغيير حياته في مدرسة رمضان العظيمة!

ومهما بلغ حزننا على فراق هذا الشهر المبارك، إلا أنه ينبغى لنا الآن – كطلاب أوفياء – أن نثبت أننا نستحق أن نكون ممن تخرج من هذه المدرسة الفريدة، فبلوغنا رمضان وصيامه وقيامه، هي نعمة عظيمة منّ الله بها علينا، وإياه وحده نسأل القبول والثبات..

لذا..

أهلاً بكم في ملتقى خريجي مدرسة رمضان

وكلنا في شوق لما ستحكوه لنا عن ذكريات هذه الأيام الجميلة، وبصماتها في حياتكم..

26 تعليق على: ملتقى الخريجين..

  1. ريم حسن كتب:

    تعلمت من رمضان هذا العام أن كل حلم يصبح حقيقة إن كنت جاداً في ذلك..

    – وضعت لنفسي أهدافاً طموحة ( مقارنة بالعام الماضي ) وقابلة للتنفيذ، وبحمد من الله ومنة حققت ما نسبته ٧٥ ٪ من أهدافي، والحمد لله تقدمت في رمضان هذا العام عن العام السابق..

    – اجتهدت في الابتعاد عن كل ما قد يشتت ذهني خلال الشهر، فمن برامج التلفزيون تابعت بعض حلقات برنامج خواطر وبيني وبينكم وعلمتني الحياة.. فقط.. ومن المدونات كان لمدونة ” تبيان ” و ” أكثر من حياة ” نصيب الأسد من متابعتي.. أما المنتديات، فعلاقتي تقريباً انتهت بها!

    – استوقفني مفهوم الوسطية، وبدأت بمراجعة جادة لمفاهيمي، فليس مهماً ما لدي من رصيد معرفي، المهم هو أن يكون وفقاً لسنة النبي صلى الله عليه وسلم، وهديه كان اللين والسماحة في غير معصية للخالق جل وعلا..

    لعلي أعود لاحقاً لأدون المزيد من دروس مدرسة رمضان..

    🙂 بانتظاركم..

  2. فجر كتب:

    مدرســــة رمضــان ..
    تعلمت منهــا هذا العــام أن التدريب المتواصل سبب بعد عون الله على انجاز كل صعــب .. والإرادة القــوية هي زادنــا العظيــم لنصل إلى ما نريــد ..

    هذا كان أبلغ درس تعلمته .. :blush:

    شكرا ريــم .. :kissing:

  3. تنبيه: لازم تتخرجوا « Somewhere I belong

  4. Sarah كتب:

    الشي الاول
    إني قررت اواظب على نوافل الصلاة اكتر
    خصوصا الظهر و العصر..لاني مهملة فيهم كتير
    و فعلا بديت في رمضان..عشان اتعود
    و مستمرة بإذن الله

    الشي الثاني
    اني و في صبيحة احد ايام رمضاننا
    قعدت اتأمل السما وقت الشروق لحد ما طلعت الشمس
    المنظر كان كتيييير حلووووو و روحاني :angel:
    و بدون مبالغة كأني اول مرة اشوف شمس
    ذكرت كتير و من قلبي..و كل شوي تتكرر في راسي
    بكرة و اصيلا .. بكرة و اصيلا
    من يومها قررت ما احرم حالي من التسبيح
    و الاستغفار في اوقات الفجر و المغرب
    \\
    شكراً كتير يا ريم :happy:
    اممم..و يمكن ارجع تاني :blush:

  5. رحــّـال كتب:

    تورية لطيفة..
    وجزاكم الله خيرا على ما تقدموه.. فمن داوم قرع الباب ولج.. ولج إلى رحمته.. وإذا سجد القلب سجدة فإنها السجدة التي لا يرفعها..

    حضّرت أكتب عن تخرجي ، ولكن التورية جعلتني سأكتب القليل لأني متفاجئ الآن..

    أولا أبارك لكم هذه النسبة في تحقيق أهدافكم إن كانت نسبة حقيقية..
    فكما تعلمنا من تطوير الذات.. أن الناجح يحقق ما نسبته 50% من أهدافه..
    فكيف وأنتم حققتم “نسبته ٧٥ ٪” هذه نتيجة خرافية إذا ما قيست بعدد المحاولات فإن كانت هذه النسبة بلغتموها قبل المحاولة الأف أو المائة أو الخمسين رمضانا أو العشر رمضانات.. فهي نسبة خيالية ماشاء الله.. والمتوقع لكم تحقيقه من قابل – اللهم بلغنا رمضان – 200% إن ثبتكم الله .. تقدير شخصي لي..

    بالنسبة لي فأنا محبط جدا جدا دائما في شؤون حياتي أحقق ما نسبته من أهدافي 30 % وإن كثرت 33% ثم أنقطع.. سواء في مراجعة أو دراسة أو غيره..

    وبالنسبة للمدونات فهل لكم بروابط أهمها..

    وأما قطيعتكم للمنتديات فقد افتقدكم المقروء.. وإشرافه وغيره..

    على الأقل لو تنقلون مواضيعكم ولا تعلقون عليها..

    ومعذرة على الإطالة..

    بالنسبة لما حققته أنا.. فوالله لا يوجد شيء يستحق الذكر..

    لعلي أقرأ من إخواني الزوّار..
    موفقة..

  6. abaady كتب:

    جميلة هي أهدافك وبسيطه …

    SMART objectives

    كل عاام وأنتي أفضل حالا من سابقه

    وكل عام وأنتي الى الوسطية أدنى

    وكل عام وأنت عن المعصية أنأى

    وكل عام وأنت بألف خير

  7. سلمى عبيد كتب:

    بدايةً أجمل وأرق تحية لقلبك ريم
    ولكل زوارك ،،

    الحقيقة أنه يحدوني الشوق كل يوم لأقرا الجميل النادر
    من أمثال مدونتك الرائعة (بدون مجاملة)
    حفظ الله لك فكرك وهداك لما يرضيه عنك
    ومنحك الرحمن حبه كما منحك هذه الإبداعات
    وجعلك عونا لنفسك ولمن حولك لبلوغ فردوس المنان،،

    اعذريني لن أكتب دروسي من رمضان الآن لكن أعدك بالعودة ثانية لكتابتها.. لكن في هذه اللحظة لم أتمالك أناملي وأبت إلا النقر على هذه الحروف لتخرج هذه الدعوات من صميم قلبي ،،

    تقبلي تقديري،،
    ولي عودة.. :happy:

  8. ريم حسن كتب:

    فجر..

    يكفي من الدرس الذي تعلمتيه أنه لن يعجزك شيء مادمت تتدرب وتتعلم..

    شكراً لك فجر.. :heart:

    ………………………………….

    Sarah

    شكراً كتييييير لتعليقك الجميل الذي يلامس القلب لما فيه من الصدق :wub:

    دروس جميلة، وبتطبيقها تكونين قد التزمت بسببين موجبين لمحبة الله عز وجل [ التقرب إليه بالنوافل + ذكر الله ]

    جعلك الله ممن يحبهم ويحبونه يا سارة..

    سعيدة جداً بتواجدك الجميل.. :heart:

  9. رغم انني اشعر ببعض التقصير ..ولكني كنت قد قمت بالفعل بعمل لائحة لأهداف يجب إنجازها خلال هذا الشهر الكريم .. و الحمدلله انجزتها .. وكان من بينها ختم القرآن كاملا , و الحمدلله الذي هداني لهذا .. و ومن بينها ايضا المحافظة علي صلاة التراويح , الا انني و لظروف خارجة عن إرادتي لم افعلها لمرات قليلة لا تتعدي الخمسة .. ولكن الحمد لله فقد خرجت من هذا الشهر الكريم بأعمال ارضي عنها .. وايضا كنت اتابع خواطر و شاهدت بعض حلقات من قصص القرآن و قصة حب و علمتني الحياة .. و في النهاية اقول الحمدلله علي كل شئ

  10. ريم حسن كتب:

    رحــّـال

    في شهر شعبان كان تركيزي على تعلم مهارة التخطيط، وتعلمت أنه لتنجح في خطتك، فلابد أن تكون الخطة طموحة، وفي الوقت ذاته قابلة للتحقيق، أي أن المهم أن تكون خطتي لهذا العام، أعلى من إنجازات العام الماضي، وهذا ولله الحمد سبب تحقيق هذه النسبة من الإنجاز..

    وبالمناسبة فإن تقييم نسبة الإنجاز يختلف من مدرسة تخطيط لأخرى، فبعض مدارس الإنجاز يرى أن ٨٠ ٪ هي النسبة التي يحققها المخطط المحترف، بينما ٥٠ ٪ هي نسبة من هو في وضع لا بأس به.. وما دونها لمن هو متعثر..

    وكما يقولون النجاح في التخطيط، هو الطريق للنجاح، والفشل في التخطيط هو الطريق للفشل..

    لذا من المهم معرفة سبب فشل الخطة، وتداركه في الخطط القادمة..

    بالنسبة لروابط المدونات فتجدها هنا http://ideas4life.ws/?page_id=198

    بالتوفيق..

    …………………………………….

    abaady

    جزاك الله خير.. وكل عام وأنت بخير أخي الكريم..

    …………………………………….

    سلمى عبيد

    جزاك الله خير على دعواتك اللطيفة أختي..

    أدعو لك بالمثل وزيادة.. :heart:

    وأنتظر بشوق حديثك لنا عن دروس رمضان هذا العام.. 🙂

  11. رحــّـال كتب:

    أ. ريم عكفت قبل أشهر ولا زلت على مادة التخطيط..
    إذا كان لكم دورات أو مواضيع فيها.. فياليت تزودوني بروابطها..
    ياليت شي 1- سهل 2- خطوة خطوة 3- عملي.

    عندي مشكلة في الإنجاز بعد وضع الخطة..

    جزاكم الله خير.. ومعذرة على الإكثار والإطالة والإزعاج..

  12. ريم حسن كتب:

    نور الدين مصطفي

    مبروك لك ما حققته لهذا العام..

    والحمد لله الذي وفقك وأرضاك بما قدمت..

    وأسأله أن يكون كل رمضان تدركه أفضل حالاً وأعلى إنجازاً من سابقه..

    فكما يقولون تعليقاً على قوله تعالى [ لمن شاء منكم أن يتقدم أو يتأخر ]، فنحن بين حالين لا ثالث لهما، إما تقدم وإما تأخر.. لذا دعواتي لك بكل توفيق وتقدم أخي الكريم..

  13. ريم حسن كتب:

    رحال..

    يمكنك زيارة موقع ” خطط ويانا ” والذي يهتم بمهارة التخطيط، ويعرضها بشكل مبسط

    http://www.planner1.com/

    وكنت قد كتبت تقريراً عن الموقع سابقاً، بحيث تتعرف على الموقع أكثر

    http://ideas4life.ws/?p=1017

    بالتوفيق..

  14. رحــّـال كتب:

    ^
    جزاكم الله خير..
    جاري الإطلاع..

  15. وجــدان كتب:

    فكرة جميلة ، اعجبتني الصورة التعبيرية جداً ,

    بوركتِ ياغالية ..

    أما رمضاني هذه السنة , فاحترت في وصفه , فهو جيد و غير جيد!
    أولى و أخر الأيام كانت رائعه و كما خططت لها بل أكثر ,, سأُعطي نفسي 25% !!!

    دعيني أحدثك عن ماذا تعلمت :

    تعلمت الجهاد ! ،، جهاد النفس و جهاد الشهوات , بل اني وصلت لمرحلة الاستمتاع بالجهاد , فبدلاً من حلقة مسلسل مُشوقة ورائعه و الجميع يتابعها اختبئت في غرفة أخرى أقرأ فيها آيات الرحمن و أناجيه ، حقاً (ما ألووم المجاهدين بحبهم للجهاد!!))

    أما الدرس الثاني : فتعلمت البّر , من رحمة الله علي ، أن تبات جدتي عندنا أغلب أيام رمضان , و منها عرفت معنى البر ,,

    الدرس الثالث : عــــــرفت بل أيقنت أن الله عـظـيـم , حليـم ، يسمع لدعوى عبده ولا يردها ,,

    الدرس الرابع : أن مهما كانت ذنوبنا عظيمه و أشكالنا لاتدل على الإستقامه , فبدواخلنا الخيـــر الكـثــيـــــــر ,,

    والدرس الخامس -والأهم- : أيقنت أن طول العمر نعمة عظيييييمة ,و نتج عن هذا الدرس بأني أحببت الحيـاة و أحببت أن يطول عمري و دعوت الله بذلك كثيراً ,, كافي ان كل سنة يمر بها رمضان 🙂

    أحببت رمضان هذه السنة , ليس لأني حققت فيه بعض أهدافي ,, بل لأني تعلمت دروساً لم أكن لأتعلمها .!!!

    رضيتُ بالله رباً و بالإسلام ديناً وبحمد صلى الله عليه وسلم رسولاً ونبياً
    🙂

  16. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

    كم تعجبني مدونتك
    وكم اسمتع بقراءة احرفك
    احيانا ارى احرفي دون حرفكم فاكتفي بالقراءة لاحس بتانيب الضمير بعض الشي..

    رمضاني هذه السنة كان غير
    لا ادري كيف اصفه
    ولاادري ما تعلمته منه
    او ماهي انجزاتي فيه
    كثيرا ما ارى اني لم انجز شيئا
    بيد اني استطعت ختم القران مرتين هذا العام

    كنت اتمنى ان اجتهد اكثر هالعام
    ولكن لا ادري
    ربما كان الوقت قصيرا لدي
    او رربما تكاسلت

    اسال الله ان يعينني على رمضان القادم
    وان تكون همتي يه تناطح السحب باذن الله

    جزاك الله خيرا
    ووفقك المولى
    وسدد الله خطاك

  17. Raghad كتب:

    اذكر اني تركت تعليقًا :dizzy:
    مشكلة الاتصال :getlost:
    عمومًا :biggrin:
    كنت أتمنى لو اني اجتهدت أكثر هذا العام ..
    لكن مع ذلك رمضان يترك بصماته كل موسم =)
    اكثر ما استمتعت به واستفدت روحانية الدعاء والحديث مع الله ـ عز وجل ـ :heart: :heart:

    ريم دمتِ مبدعة 🙂

  18. روان كتب:

    تعلمت أن الإنسان إذا لبى نداء مزاجه ورغباته في هذا الشهر فهو حتما خاسر خاسر خاسر…وربما لن يدرك رمضان القادم ليعوض مافاته..عزائه رب كريم .
    ,
    شكرا لك ريم وكل عام وانت بخير 🙂

  19. ريم حسن كتب:

    وجدان..

    :wub: ما أجمل هذه الدروس الجميلة التي تعلمتيها، وتعلم شيء جديد هو إنجاز بحد ذاته.. والعمل بهذا العلم هو ما يجعل له قيمة أكبر وأثر يدوم لفترة أطول..

    حفظك ربي وبارك فيك، وزادك من فضله..

    ٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠

    فراشة المرج

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    سامحك الله، لماذا تحرميني جميل حرفك الذي يسعدني ويحفزني؟ :blush:
    مدونتي تسعد بقراءتك وتعليقاتك أختي الغالية..

    شعورك بأن رمضان لهذا العام غير، دليل على وجود إنجاز، وجميل جداً أن يجد الإنسان فرقاً بين رمضان هذا العام، ورمضان السابق، مادام هذا الفرق إيجابياً في صالح العام الجديد..

    وحتى تتمكني من الحكم على إنجازاتك، لابد من كتابة هذه الإنجازات، ومقارنتها بإنجازات العام الماضي، وهذا ما يجعل الصورة واضحة ويساعدك في الحكم وتحديد ما ينبغي فعله..

    :heart: حفظك الله وحقق أحلامك ورضي عنك وأرضاك..

  20. ريم حسن كتب:

    رغد..

    سامح الله انقطاع الاتصال :getlost: ، أعرف هذا الشعور، لأنه يجعل صاحب التعليق يختصر تعليقه بشكل كبير عند إعادته للمرة الثانية :ermm:

    ما استشعرتيه أختي رغد، هو خير عظيم، وأسأل الله أن يدوم هذا الخير عليك طوال العام :heart:

    حفظك الله..

    ……………………….

    روان.. < كم هو جميل اسمك :heart: ، ما شاء الله.. أعقب على تعليقك فأقول، كلامك صحيح، صحيح، صحيح.. وفقك ربي وثبتك..

  21. السلام عليكم أختي ريم،

    أنا سعيد جداً لإندماجك في مدونتي وإطراءك لكتاباتي، فلكي مني جزيل الشكر.

    تعلمت من رمضان هذا العام أن أضاعف من قدراتي لأنه شهر إنتصارات والإنجازات بكل المقاييس، فلا يجب أن أتكاسل وأنتظر إنقضاءه حتى أبدأ بالعمل، فقد ضاعفت من وتيرة أعمالي الخاصة والعامة، وحافظت على مقالاتي الأسبوعية ونوعيتها، وأسست نواة كتابي الجديد والذي بدأت العمل فيه بفضل من الله، وتواصلت مع كل من له حق علي ولم أقطع أحداً أبداً رغم إنشغالي الغير العادي.

    فلله الحمد والمنة وكل التوفيق لكي يا ريم.

  22. علياء كتب:

    اممممم ,,

    شهر رمضان غيرني كثيراً الحمد لله رغم إنني لم أحس برحيله إلا بعد العيد آآآآآآه يا رمضان ,,بالنسبة لي رمضان هذا أحدث أكبر نقلة في حياتي ” اللهم لك الحمد”

    سأواظب بإذنه على النوافل وسأبدأ حفظ كتابه

    كن معي يارب 🙂

  23. ريم حسن كتب:

    حسين يونس

    وعليكم السلام ..

    ما شاء الله تبارك الله، مضاعفة القدرات دون تأثر التواصل مع من له عليك حق هو انتصار كبير وبلا شك..

    وكم سنستفيد متى تيسر لك اخبارنا عن استراتيجياتك في هذا المجال عبر مقالاتك القيمة في مدونة تبيان..

    زادك الله توفيقاً..

    …………………………………

    علياء..

    ما شاء الله تبارك الله، أن يكون رمضان لهذا العام قد أحدث أكبر نقلة في حياتك، فهذا حدث كبير يستحق التوقف والتأمل..
    لذا أوصيك وبشدة أختي علياء أن تدوني هذه المشاعر وكذلك الأحداث التي كانت سبباً في هذا التغيير..

    بحيث متى احتجت للوقود خلال حياتك المقبلة، تتذكري هذه الأيام وتفاصيلها، فيزداد حماسك ..

    زادك الله هدى ويقيناً يا أختي ووفقك..

  24. سلمى عبيد كتب:

    أهلا بالغالية ريم وبكل زوارها الرائعين,,
    عدت لأتمم وعدي في أن أكتب ماتعلمته من رمضان وأسأل الحي القيوم أن يتقبل من الجميع ،،
    من أعظم ما تعلمته هو القيمة النفسية التي تنشأ عن (تفريج الكربة).. ولكم أحبتي أن تطلقوا العنان لكل كرب ممكن يواجهه الانسان ولم يكن الأمر بالسهولة التي كنت أتخيلها فالخير لايوفق له إلا من وفقه الله والأعظم من هذا إن تبع هذا التوفيق القبول..
    وماأعظم ذلك الشعور الذي يرتاد القلب بعد رؤية ابتسامة على شفاة مكروب كنت أنت السبب فيها..وقد كان رمضان هذا زاخر بالمواقف الشبيهه فلامس هذا الأمر شغاف قلبي..

    الدرس الثاني الذي ذقت له طعم آخر في رمضان :: أن من قدم راحة أخيه المسلم على راحته (طبعا في حدود أن لا يضر بنفسه)يجد حلاوة ويعوضه الله عزوجل أعظم مما كان يريد ويتمنى.

    تعلمت أيضا في رمضان أن الاحتساب أمر ليس بالهين أبدا .. (هذه وجهة نظري وأتمنى أن تكون خاطئه لكن هذا شعوري فعلا)

    وفي الختام تعلمت وقد يكون هذا الدرس للجميع أيضا أن كل ماهو آت قريب (وهذا لم نستشعره إلا عندما قلنا يالله اليوم نص رمضان يااااسرع الأيام)وأيضا أن دوام الحال من المحال (فقد مضى رمضان بكل روائعه)..
    فهل كنا نريد أن ندرك رمضان لمجرد أن ندركه!! فقد أدركناه.. ثم ماذا؟؟
    هذا مايجب أن نتعلمه جميعا من خلال هذه الصفحات المباركة ،،فسلمتِ فكرا ياريم وسلمت كل يمين زادتنا عونا على الطاعة..

    تحيتي لكل من قرأ..واستفاد..

  25. ريم حسن كتب:

    سلمى عبيد..

    عدتِ والعود أحمد.. 🙂

    شكراً شكراً على مشاركتنا بتجربتك القيمة، فقد تعلمت دروساً رائعة..

    وفيما يتعلق بالاحتساب، فهو صعب في بداياته، شأنه شأن أي عادة جديدة يتعلمها الإنسان، وكما يقول صلى الله عليه وسلم: [إنما العلم بالتعلم ، و إنما الحلم بالتحلم ، و من يتحر الخير يعطه ، و من يتق الشر يوقه]

    فقط أخلصي النية واسألي الله العون، وسيكون الله معك حتماً، وسيصبح الاحتساب جزءاً طبيعياً في حياتك..

    وإن أردت قراءة تجربة لي في الاحتساب، تبين أثر تجديد النية، فربما يكون هذا المقال مفيداً..
    http://ideas4life.ws/?p=57

    حفظك الله وزادك توفيقاً أختي سلمى.. :happy:

  26. joker400 كتب:

    اللهم بلغنا رمضان

    رمضان مدرسة رائعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *